العودة   منتديات مراحب الثقافية ® > ..: مـدائــنُ العِـطــر :.. > رَحِيقُ الذَّاكِـرة > سُفَـراء الحَـرفُ


[ المعنـّى ] سفيـر الحـرف الأوّل

سُفَـراء الحَـرفُ


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 14-07-2009, 10:57 PM   #49
الريـم
مـراقـبـة سـابـقـة


الصورة الرمزية الريـم

تاريخ الأنتمـاء : 18-03-2006
رقم العضوية : 58
المواضيع : 178
الردود : 7083
مجموع المشاركات : 7,261
معدل التقييم : 28756
آخر تواجد : 03-06-2014 (03:23 AM)
خاطبني بصيغة : [ المُؤنث ]
الريـم غير متواجد حالياً

افتراضي رد: سفيــر مراحـــب للحـــرف [ 1 ]

 
 
 
ثمة فرق بين نقل الموضوع وأخذه
فعندما ينقل لمنتدى عام فهنا يجب أن يسمى ناقلاً حتى لو لم يُشر إلى ذلك تلميحاً ( منقول ) أو مباشراً بذكر صاحب المشاركة الأصلي.
وعندما ينقله لمدونة شخصية يمتلكها أو منتدى أدبي متخصص دون الإشارة لعدم ملكيته هنا يجب محاكمته ( مع تحفظي على كلمة سارق ) .
وقبل المحاكمة يجب أن يكون العمل أدباً بمعنى كلمة أدب.






رد مع اقتباس
قديم 02-09-2009, 07:20 AM   #50
الريـم
مـراقـبـة سـابـقـة


الصورة الرمزية الريـم

تاريخ الأنتمـاء : 18-03-2006
رقم العضوية : 58
المواضيع : 178
الردود : 7083
مجموع المشاركات : 7,261
معدل التقييم : 28756
آخر تواجد : 03-06-2014 (03:23 AM)
خاطبني بصيغة : [ المُؤنث ]
الريـم غير متواجد حالياً

افتراضي رد: سفيــر مراحـــب للحـــرف [ 1 ]

 
 
 
لعب دور الضحية في الحب هو بلا شك سلوك لا أخلاقي لكن الأكثر لا أخلاقية هو تصديق اللعبة .
من يسترق النظر في الخطاب العاطفي الإعلامي عبر المسلسلات والنتي في الكتابات الوجدانية سيجد أن المشهد يتكرر آلاف المرات ويدور بشكل آلي لستُ متأكداً إلى أين لكن ما أنا متأكدٌ منه أنه يدور حول لا شيئ !
كثيرة هي سمات اؤلئك اللاعبون دور الضحية منها التشكّي الدائم خاصة لمن لا يستطيعون مساعدتهم وأنهم في وضع ميؤوس منه وإقناعهم أنفسهم أنهم بِلا حول ولا قوة وأنهم لا يملكون من تسيير أمورهم شيئاً لأنهم مغلوبون على أمرهم ولا يد لهم في ما يحدث لهم ودائما ما يرددون كلمات على شاكلة : من يستطيع تحمل ما أتحمله ؛ لقد خلت الدنيا من الخير ؛ مالذي فعلته في حياتي لأستحق كل هذا يا ربي ؛ سأرضى بقدري ؛ وغيره من الكلام اياه.
لعلي أعزو هذا ( رغم أنه خروج جزئي عن صلب الموضوع ) إلى طبيعة حياة التفكير الجمعي للإنسان العربي المعاصر التي سيطرت عليه فكرة ( دور الضحية ) وإشكاليات المؤامرة والآخر في الخطاب السياسي والإجتماعي والديني بشكل قوي جداً فأخذت تتفرع للكثير من الأدوار.






رد مع اقتباس
قديم 17-11-2010, 05:58 PM   #51
الريـم
مـراقـبـة سـابـقـة


الصورة الرمزية الريـم

تاريخ الأنتمـاء : 18-03-2006
رقم العضوية : 58
المواضيع : 178
الردود : 7083
مجموع المشاركات : 7,261
معدل التقييم : 28756
آخر تواجد : 03-06-2014 (03:23 AM)
خاطبني بصيغة : [ المُؤنث ]
الريـم غير متواجد حالياً

افتراضي رد: [ المعنـّى ] سفيـر الحـرف الأوّل

 
 
 
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ALmu3NNa مشاهدة المشاركة





اختلط الحابل بالنابل ولم نعد نعلم من الناصح الواعي ومن هو الجاهل المُخدر
نري الكثير من أشباه المثقفين أخذ قلماً وورقة ولسان حاله يقول
أنا أدافع عن المرأة إذاً أنا موجود...
رغم أن المرأة حاضرة بقوة وتستطيع الإفصاح والدفاع عن نفسها وحقوقها ...

يدهشني كثيراً المنطق النقدي اللا موضوعي الذي تتبناه بعض النُخب الفكرية ممن يُسمون بالتيار الليبرالي
أو الليبراليون العرب
والتي يصورون فيها الدين والعادات الإجتماعية فيما يخص المرأة خاصة على أنها مبادئ لا حضارية ضارة
ومعادية لأسس التطور الحقيقية...
وأن المدرسة والثقافة الفكرية الغربية في نظرهم النموذج المثالي في بناء مجتمع أكثر رقياً وحضارة...
مشيدين في ذلك بالتجربة العلمانية الغربية القائل بفصل الدين عن الدولة...

النُخب المثقفة العربية مازالت تجهل الأبعاد الحقيقية للفكر العلملني الغربي أو فصل الدين عن الدولة...

فقط بهرتهم الحضارة لدى الغرب فقالوا لا بديل للنظام العلماني الغربي في نهضة وتطور البلاد الإسلامية...

ناسين أن التجربة الغربية تم تطبيقها في ظروف خاصة وتحديداً في عصر الظلام الأوربي الذي كانت فيه المؤسسة الدينية الكنسية
تتعارض تماماً مع أى توجه أو فكر عقلي ...!
وبما أن الإسلام لا يعارض العقل ولا يحجر عليه كما كانت تفعل الكنيسة فإن القول بتطبيق النموذج الغربي لدينا بحذافيره
هو غباء ووهن عظيم من أولئك المتعلمنين ...

هذابإختصار هو المستنقع الغوغائي الذي يدور في فلكه أؤلئك الحداثيون...














رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

إخفاء/عرضتعليمات المشاركة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع


الساعة الآن 04:56 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.7.0