العودة   منتديات مراحب الثقافية ® > ..: هَمسْ وتعَاليْل :.. > قـوَافِل الفصِيْـحَ

قـوَافِل الفصِيْـحَ لكلام يقطر عسله قافية الموروث الشعبي


[ يَا زَارِعَ الرّيْحَانِ حَوْلَ خِيَامِنَا ]

قـوَافِل الفصِيْـحَ


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 16-07-2010, 03:12 AM   #1
الريـم
مـراقـبـة سـابـقـة


الصورة الرمزية الريـم

تاريخ الأنتمـاء : 18-03-2006
رقم العضوية : 58
المواضيع : 178
الردود : 7083
مجموع المشاركات : 7,261
معدل التقييم : 28756
آخر تواجد : 03-06-2014 (03:23 AM)
خاطبني بصيغة : [ المُؤنث ]
الريـم غير متواجد حالياً

Icon Flower [ يَا زَارِعَ الرّيْحَانِ حَوْلَ خِيَامِنَا ]

 
 
 
لَكُم منّي سلامٌ من فؤادِي
بِماءِ الودّ يسقي كُلّ وادي

سَلامٌ فَاحَ بالآفَاقِ مِسكَاً
يُعطّركم بأشواقِ الفُؤادي

سَلامٌ لو رآهـُ الناس يزهو
لمدّوا نحوَهُ كَل الأيادِي

وَلكنّي اخصُّ بهِ أنَاساً
هُمُ الأقمَارُ من بينِ العبادي









مساحة هادئة لا تحتمل إلا قصائد الفصحى
أو لنقل /

هي دعوة للاسترخاء .. الفكري بأبيات بعيدة كل البعد عن الزخم الهائل من الشعر العامّي !






فـ جُودوا بوصلٍ فالزّمـان مفـرّقٌ :: و أكثرُ عمـر العاشقيـن قَصيرُ






رد مع اقتباس
قديم 16-07-2010, 03:30 AM   #2
ماجد بن عبدالعزيز
الإشْـرَاف العَـــامْ |
.. منْ قاَل إنَ النفطَ أغَلىَ منِ دمَي !



الصورة الرمزية ماجد بن عبدالعزيز

تاريخ الأنتمـاء : 16-03-2006
رقم العضوية : 53
المواضيع : 956
الردود : 30586
مجموع المشاركات : 31,542
معدل التقييم : 22596
آخر تواجد : 18-08-2012 (05:49 AM)
خاطبني بصيغة : [ المُذكر ]
ماجد بن عبدالعزيز غير متواجد حالياً

افتراضي رد: [ يَا زَارِعَ الرّيْحَانِ حَوْلَ خِيَامِنَا ]

 
 
 
الله الله
مساحه لا تشابهه أي مسَاحه
مساحه أصحابُ الذوق الرفيع
مساحه الأبحار في عالم الفصحَى
وما أدراك ما الفُصحى ، !

الريم

شكراً من الأعماق ،












التوقيع - ماجد بن عبدالعزيز


" تمنحك الحياة سّرها متأخراً
حين لا تكون قادراً على العودة للخلف , ومسح كل الأخطاء التي اقترفتها ,
و حين ترغب في تمرير سرّها لمن يصغرك لا يستجيب لك
كونه لا زال غراً بما تمنحه الحياة من تدفّق في أوردته "
رد مع اقتباس
قديم 16-07-2010, 04:00 AM   #3
موت وميلاد
مِن خلفِ زُجاجِ الشاشة : أنا أحب ❀


الصورة الرمزية موت وميلاد

تاريخ الأنتمـاء : 24-01-2009
رقم العضوية : 2234
المواضيع : 52
الردود : 2562
مجموع المشاركات : 2,614
معدل التقييم : 16645
آخر تواجد : 17-04-2016 (02:57 AM)
خاطبني بصيغة : [ المُؤنث ]
موت وميلاد غير متواجد حالياً

افتراضي رد: [ يَا زَارِعَ الرّيْحَانِ حَوْلَ خِيَامِنَا ]

 
 
 



قالوا تسلى عن المحبوب قلت بمن ؟
كيف التسلي وفي الأحشاء نيرانُ

إن التسلي حرامٌ في مذاهبنا
فكيف يبدل بالكفران إيمانُ

فشارب الخمر يصحو بعد سكرته
وشارب الحب طول العمر سكرانُ




بحاجه لمساحةً ضليله لهذا النوع منْ الشعر
شكراً عظيمه :ورده:
















التوقيع - موت وميلاد

رد مع اقتباس
قديم 16-07-2010, 05:54 AM   #4
[ إستثنائية ]
-


الصورة الرمزية [ إستثنائية ]

تاريخ الأنتمـاء : 11-06-2008
رقم العضوية : 1814
المواضيع : 39
الردود : 4049
مجموع المشاركات : 4,088
معدل التقييم : 13276
آخر تواجد : 23-05-2015 (12:47 PM)
خاطبني بصيغة : [ المُؤنث ]
[ إستثنائية ] غير متواجد حالياً

افتراضي رد: [ يَا زَارِعَ الرّيْحَانِ حَوْلَ خِيَامِنَا ]

 
 
 
كَتَمْتُ حُبّكِ حتى منكِ تكرمَةً =ثمّ اسْتَوَى فيهِ إسراري وإعْلاني
كأنّهُ زادَ حتى فَاضَ عَن جَسَدي =فصارَ سُقْمي بهِ في جِسْمِ كِتماني



وابلٌ من المَطر , يروي ظمأ سمعنا
و ينشرُ في قلوبنا حروفاً ربيعيةَ اللون و الرائحة


الريم
تُغريني هذه الأماكنْ , لهذا أنا أؤمن تماماً
أننًّي سأتشبثُ بهذا المكانْ .. و أتعلّق بروائحه ِ الياسمينية


شُكراً تعانق أصابعك النقيّة :0012121:












التوقيع - [ إستثنائية ]

أيها القلب ... يا أيها القلبُ كيف كذبت عليَّ و أوقعتني عن صهيلي *
رد مع اقتباس
قديم 16-07-2010, 10:51 PM   #5
الريـم
مـراقـبـة سـابـقـة


الصورة الرمزية الريـم

تاريخ الأنتمـاء : 18-03-2006
رقم العضوية : 58
المواضيع : 178
الردود : 7083
مجموع المشاركات : 7,261
معدل التقييم : 28756
آخر تواجد : 03-06-2014 (03:23 AM)
خاطبني بصيغة : [ المُؤنث ]
الريـم غير متواجد حالياً

افتراضي رد: [ يَا زَارِعَ الرّيْحَانِ حَوْلَ خِيَامِنَا ]

 
 
 

ماجد
كان من المفترض أن تكون أنت صاحب هذا الموضوع



ميلاد

لم يخالجني شك في احتفائك به
شكرا عزيزتي


استثنائية
إن لم تكوني أوّل الحاضرين .. من سيكون إذن ؟






رد مع اقتباس
قديم 16-07-2010, 10:57 PM   #6
الريـم
مـراقـبـة سـابـقـة


الصورة الرمزية الريـم

تاريخ الأنتمـاء : 18-03-2006
رقم العضوية : 58
المواضيع : 178
الردود : 7083
مجموع المشاركات : 7,261
معدل التقييم : 28756
آخر تواجد : 03-06-2014 (03:23 AM)
خاطبني بصيغة : [ المُؤنث ]
الريـم غير متواجد حالياً

افتراضي رد: [ يَا زَارِعَ الرّيْحَانِ حَوْلَ خِيَامِنَا ]

 
 
 


نونيّة ابن زيدون في ولاّدة
أول قصيدة أحفظها بالفصحى



بِنْتُم وَبِنّا، فَما ابتَلّتْ جَوَانِحُنَا
شَوْقاً إلَيكُمْ، وَلا جَفّتْ مآقِينَا

نَكادُ، حِينَ تُنَاجِيكُمْ ضَمائرُنا،
يَقضي علَينا الأسَى لَوْلا تأسّينَا

حَالَتْ لِفقدِكُمُ أيّامُنا، فغَدَتْ
سُوداً، وكانتْ بكُمْ بِيضاً لَيَالِينَا



من أجمل القصائد وأحبّها إليّ






رد مع اقتباس
قديم 17-07-2010, 09:13 AM   #7
[ إستثنائية ]
-


الصورة الرمزية [ إستثنائية ]

تاريخ الأنتمـاء : 11-06-2008
رقم العضوية : 1814
المواضيع : 39
الردود : 4049
مجموع المشاركات : 4,088
معدل التقييم : 13276
آخر تواجد : 23-05-2015 (12:47 PM)
خاطبني بصيغة : [ المُؤنث ]
[ إستثنائية ] غير متواجد حالياً

افتراضي رد: [ يَا زَارِعَ الرّيْحَانِ حَوْلَ خِيَامِنَا ]

 
 
 
تلومني الدنيا - لوالدي نزار قباني


●●●


هذا الهوى الذي أتى
من حيثُ ما انتظرتهُ
مختلفٌ عن كلِّ ما عرفتهُ
مختلفٌ عن كلِّ ما قرأتهُ

و كلِّ ما سمعتهُ
لو كنتُ أدري أنهُ ..
نوعٌ منَ الإدمانِ .. ما أدمنتهُ

لو كنتُ أدري أنهُ ..
بابٌ كثيرُ الريحِ .. ما فتحتهُ

لو كنتُ أدري أنهُ ..
عودٌ من الكبريتِ .. ما أشعلتهُ


:0012121:














التوقيع - [ إستثنائية ]

أيها القلب ... يا أيها القلبُ كيف كذبت عليَّ و أوقعتني عن صهيلي *
رد مع اقتباس
قديم 17-07-2010, 09:41 AM   #8
موت وميلاد
مِن خلفِ زُجاجِ الشاشة : أنا أحب ❀


الصورة الرمزية موت وميلاد

تاريخ الأنتمـاء : 24-01-2009
رقم العضوية : 2234
المواضيع : 52
الردود : 2562
مجموع المشاركات : 2,614
معدل التقييم : 16645
آخر تواجد : 17-04-2016 (02:57 AM)
خاطبني بصيغة : [ المُؤنث ]
موت وميلاد غير متواجد حالياً

افتراضي رد: [ يَا زَارِعَ الرّيْحَانِ حَوْلَ خِيَامِنَا ]

 
 
 



( لَم يَبْقَ شَىء ٌ مِن الدُّنْيا بأَيْدِينا
إلاّ بَقِيّةُ دَمْعٍ في مآقِينَا
)

( كنّا قِلادَةَ جِيدِ الدَّهْرِ فانفَرَطَتْ
وفي يَمينِ العُلا كنّا رَياحِينا
)

( كانت مَنازِلُنا في العِزِّ شامِخةً
لا تُشْرِقُ الشَّمسُ إلاّ في مَغانينا
)

( وكان أَقْصَى مُنَى نَهْرِالمَجَرَّة لو
مِن مائِه مُزِجَتْ أَقْداحُ ساقِينا
)

( والشُهْب لو أنّها كانت مُسَخرَّةً
لِرَجْمِ من كانَ يَبْدُو مِن أَعادِينا
)

( فلَم نَزَلْ وصُرُوفُ الدَّهرِ تَرْمُقُنا
شَزْراً وتَخدَعُنا الدّنيا وتُلْهينا
)

( حتى غَدَوْنا ولا جاهٌ ولا نَشَبٌ
ولا صديقٌ ولا خِلٌّ يُواسِينا
)



حافظ إبراهيم















التوقيع - موت وميلاد

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

إخفاء/عرضتعليمات المشاركة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع


الساعة الآن 02:48 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.7.0