العودة   منتديات مراحب الثقافية ® > ..: هَمسْ وتعَاليْل :.. > قـوَافِل الفصِيْـحَ

قـوَافِل الفصِيْـحَ لكلام يقطر عسله قافية الموروث الشعبي


المطوع لو يشوف خديد ساره ~ وبن فهاد القحطاني

قـوَافِل الفصِيْـحَ


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 17-04-2011, 09:24 AM   #1
lonely


الصورة الرمزية lonely

تاريخ الأنتمـاء : 15-04-2006
رقم العضوية : 101
المواضيع : 824
الردود : 31125
مجموع المشاركات : 31,949
معدل التقييم : 33907
آخر تواجد : 13-04-2020 (12:37 AM)
خاطبني بصيغة : [ المُذكر ]
lonely غير متواجد حالياً

افتراضي المطوع لو يشوف خديد ساره ~ وبن فهاد القحطاني

 
 
 
المطوع لو يشوف خديد ساره

قصة وقصيدة

القصيدة للشاعر محمد بن فهاد القحطاني ..

ولد في بلدة الوقف بالقرائن عام 1290 هـ وتوفي في عنيزة عام 1354 هـ .

توفي والده وهو صغير مما جعله يواجه الحياة في ظل ظروف قاسية و صعبة.

كان كفيف البصر لكنه حفظ القرآن عن ظهر قلب بعد أن أجاد علوم اللغة العربية.

و هذه القصيدة هي أشهر ما روي له .. و كثرت عنها القصص و الروايات!!

فكيف لـشاعر كفيف أن يتغزل في امـرأة لم يرها ؟!

من ضمن القصص التي وردت ..

أن سارة المذكورة لم تملك من مقومات الجمال مايشفع لها بالزواج في سن صغيرة ،

و لهذا السبب عانت من العنوسة ولم يخطبها أحد إلى أن اغتم بسببها والدها .

و في يوم من الأيام زاره القحطاني و اشتكى أبو ساره من عنوسة بنته ..

قال القحطاني : وش لي إذا زوجت بنتك ؟؟

قال أبوها : لك هالنخلتين طول عمرك بس دور جب لها ولد يتزوجها !!

و قال هذه القصيدة في مجلس مكتظ بالشباب ..وبعدها تسابق الخطاب عليها

إلى أن تزوجها أحد وجهاء البلد ولم يطلقها على الرغم من أنه اكتشف المبالغة التي ذكرها ابن فهاد في القصيده .. ولكن قد يكون وجد فيها مايشفع لها من الصلاح والتقوي والدبره الجيده بالبيت وعند الرجال!!

هيّض ابن فهاد في تالي نهاره *** ألف قافٍ من ضميره مدرجاتي

يا وجودي وجد مكسور الجباره *** ساهرٍ تسعين ليله ما يباتي

أو وجود اللي فضى الحاكم دياره *** وخذ ماله و الحريم مسلّباتي

عقب ماهو تاجرٍ راعي امـاره *** صار فلاحٍ أموره هيّناتي

كن في عينه من الفرقا شراره *** أو مخاليب الوحوش الطايراتي

ارتحل ياحمود منبوز الفقاره *** آركي وحبال كوره كالفاتي

آركي و مربعٍ عشب القراره *** ما علاه الشد من عشر سنواتي

ديرة ابن دعيج ما فيها صقاره *** غير شيبانٍ و عجز محندباتي

من خشوم كميت ليا حد الزباره *** جعل تمحل و الوشوم مربعاتي

صاحبي بالوقف مدهاله و داره *** ما سكن في ثرمدا و الا مراتي

ولعتني بالهوى و الحب ساره *** دلّهتني عن غنادير البناتي

يا حسايف بنت بن سلوّم ساره *** عند أبوها تدّرج مثل المهاتي

ريق ساره مثل سكر في غضاره ** أو حليب ابكار عربٍ مسمناتـي

و النهيد زبيديٍ في دعب قاره *** في محير الما القراح مصلّعاتي

و الثنايا قحويانٍ في زباره *** زاهيٍ نبته على كل النباتي

راس ساره ذيل شقراً وسط غاره *** و الجدايل بالرشوش مجدّلاتي

المطوع لو يشوف خديد ساره *** طبّق المصحف و عجّل بالصلاتي

ما ذكر جارٍ ذبح بالحب جاره *** بالمبيسم و الثنايا المرهفاتي

لايمي يعطى حنيشٍ في خباره *** سمها يشظى العظام الصالباتي

حالفٍ ما انسى ولا اسلى حب ساره**كود أهل شقرا يخلون الصلاتي





فتسابق الخطاب عليها بعد هذه القصيده












التوقيع - lonely

تابعني على تويتر

https://twitter.com/kaswarah911?lang=ar

رد مع اقتباس
قديم 17-04-2011, 06:25 PM   #2
صمت الأنكسار
إإبنٌه لأعــظمُ األرٍجآآلً


الصورة الرمزية صمت الأنكسار

تاريخ الأنتمـاء : 13-02-2011
رقم العضوية : 3430
المواضيع : 3
الردود : 2145
مجموع المشاركات : 2,148
معدل التقييم : 9474
آخر تواجد : 07-10-2017 (05:31 AM)
خاطبني بصيغة : [ المُؤنث ]
صمت الأنكسار غير متواجد حالياً

افتراضي رد: المطوع لو يشوف خديد ساره ~ وبن فهاد القحطاني

 
 
 


حلاة القصيده بـ الأسم الي فيها

ذائقه رائعه
استمر اخي












التوقيع - صمت الأنكسار

.

.




رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِي الآخِرَةِ حَسَنَةً وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ

رد مع اقتباس
قديم 01-05-2011, 08:53 PM   #3
lonely


الصورة الرمزية lonely

تاريخ الأنتمـاء : 15-04-2006
رقم العضوية : 101
المواضيع : 824
الردود : 31125
مجموع المشاركات : 31,949
معدل التقييم : 33907
آخر تواجد : 13-04-2020 (12:37 AM)
خاطبني بصيغة : [ المُذكر ]
lonely غير متواجد حالياً

افتراضي رد: المطوع لو يشوف خديد ساره ~ وبن فهاد القحطاني

 
 
 
شاكر لك حضورك صمت الانكسار












التوقيع - lonely

تابعني على تويتر

https://twitter.com/kaswarah911?lang=ar

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

إخفاء/عرضتعليمات المشاركة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع


الساعة الآن 04:17 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.7.0